يشير الأول من سبتمبر، بالنسبة لمعظم الناس، إلى بداية الخريف. قد لا يقع الاعتدال الخريفي إلا في وقت لاحق من الشهر، لكن الإجازات انتهت، وعادت المدارس وبدأت منتجات عيد الميلاد تظهر في المتاجر؛ الخريف وصل. هل انت مستعد له؟ والأهم من ذلك، هل شعرك جاهز؟

تؤثر أشهر الصيف على خصلات شعرك، لذلك قد يكون لديك شعر تالف يحتاج إلى عناية. ويجلب الخريف معه مجموعة تحديات خاصة به لخيوط شعرك، لذلك هناك عمل تحضيري يجب القيام به أيضًا. تابع القراءة لمعرفة ما يجب عليك فعله لتجهيز شعرك للموسم الجديد!

احصل على تشذيب خريفي

أول شيء يجب عليك فعله في هذا الوقت من العام هو قص شعرك. أشهر الصيف تنهك شعرك بطرق مختلفة، وكان هذا الصيف قاسيًا بشكل خاص. نظرًا لكون الطقس حارًا في جميع أنحاء العالم، لم يكن عليك أن تحزم حقيبة سفر وتقفز على متن طائرة للاستمتاع بالأيام المشمسة وحفلات الشواء والمرح في حمام السباحة أو البحر.

ومع ذلك، فإن هذا المزيج من الحرارة والكلور ومياه البحر يعني أن الكثير من الناس يصلون إلى الخريف برأس مليء بخيوط الشعر الجافة والنهايات المتقصفة. التشذيب الجيد سيخلصك من الكثير من هذا الضرر ويسمح لشعرك باستعادة قوته.

استخدم مكيف أو بلسم شعر مناسب

بمجرد أن تقوم بتحضير شعرك بقصه، يمكنك تحويل انتباهك إلى مشكلة الجفاف. هذا هو الوقت المناسب، فتذكر، عندما تنخفض درجات الحرارة ويتم إعادة تشغيل أنظمة التدفئة مرة أخرى، يكون شعرك الجاف على وشك أخذ المزيد من الضرر بسبب الحرارة، لذلك تحتاج إلى بعض التكييف الجاد لإعادة خصلاتك إلى حالتها الصحية. تأكد من وضع البلسم حتى جذور الشعر واتركه لمدة عشر دقائق. تعمل معظم أنواع البلسم أيضًا على ترطيب خصلات شعرك، لكن استخدام مرطب منفصل أيضًا لا يسبب ضررًا في هذا الوقت من العام.

إنه وقت مناسب من العام لمنح شعرك استراحة من أدوات التصفيف الساخنة. إذا كنت لا تستطيع الاستغناء عنها تمامًا، فقم بخفض إعدادات درجة الحرارة بضع درجات واستخدم واقيًا من الحرارة قبل استخدامها.

فكر في نظامك الغذائي

تحتاج بصيلات شعرك إلى إمداد مستمر بالعناصر الغذائية الصحيحة إذا كانت ستستمر في إنتاج خيوط قوية وصحية، والتغيير في المواسم هو الوقت المناسب لمراجعة نظامك الغذائي للتأكد من أنك تتناول ما يكفي من الأطعمة المناسبة. فيتامين د، على سبيل المثال، يحافظ على صحة العظام والأسنان والعضلات. كما أنه مهم لشعرك. عندما يكون هناك نقص في الإمداد، تصبح الخلايا الكيراتينية في بصيلات شعرك غير قادرة على تنظيم دورة نمو الشعر بالطريقة المعتادة. نتيجة لذلك، يمكنك رؤية تغيير في كمية الشعر الذي يتساقط ومدى سرعة استبداله.

يصنع جسمنا فيتامين د مباشرة من أشعة الشمس التي تصل إلى بشرتنا. مع انخفاض ساعات أشعة الشمس في الخريف والشتاء، تحتاج إلى التأكد من حصولك على ما يكفي من فيتامين د من طعامك. توفر الأسماك الزيتية مثل السلمون والسردين والرنجة والماكريل مصدرًا مهمًا لهذا الفيتامين، مثل اللحوم الحمراء.

احم شعرك

لقد دفعنا الانخفاض في درجة الحرارة في هذا الوقت إلى التفكير في التخلص من ملابس الصيف الخفيفة وإخراج المعدات الثقيلة والأكثر دفئًا. أثناء قيامك بذلك، فكر في كيفية حماية خصلات شعرك في الأشهر الباردة القادمة. الاحتكاك المستمر بين شعرك وطوق المعطف، على سبيل المثال، يمكن أن يتسبب في تهتك وتكسر خصلات شعرك. إن ارتداء وشاح حريري مثلًا هو طريقة بسيطة لإيقاف ذلك.

إذا كان شعرك طويلًا، فقد ترغب في التفكير في كيفية تصفيفه لحمايته من الرياح والمطر. يمكن أن يؤدي اتباع تصفيفات مثل الضفائر أو ذيل الحصان إلى منعه من التشابك بفعل الريح. إذا كنت معتادًا على ارتداء قبعة في الأشهر الباردة، فارتدي قبعة مبطنة لمنع الاحتكاك.

استنتاج

يقدم كل موسم مجموعة جديدة من التحديات التي يجب التغلب عليها إذا كنت ترغب في الحفاظ على شعرك في أفضل حالاته. الخريف لا يختلف. من المفترض أن تساعدك النصائح التي ذكرناها أعلاه في إصلاح الضرر الناجم عن الصيف وتثبيت خصلاتك في مواجهة الأشهر الباردة القادمة.

Vinci Hair Clinic هنا لمساعدتك إذا كانت لديك أية مخاوف بشأن شعرك. نحن إحدى الشركات الرائدة في استعادة الشعر في العالم، ولدينا سنوات من الخبرة ومجموعة لا مثيل لها من العلاجات والإجراءات. نقدم أيضًا استشارة مجانية بدون التزام لجميع عملائنا الجدد. كل ما عليك فعله هو الاتصال وتحديد موعد – نتطلع إلى رؤيتك!